منتديات السيابي نت

    ((قصة قلبين))

    شاطر
    avatar
    ولد صغرون
    Admin

    عدد المساهمات : 55
    تاريخ التسجيل : 17/03/2011
    الموقع : عند الغروب أكون دائماً هناك

    ((قصة قلبين))

    مُساهمة  ولد صغرون في الإثنين مارس 28, 2011 12:38 pm

    (( قــصة قلبين ))

    أيتها الغالية
    هكذا قد أسميتك في أيامنا
    لأنك كل ما تمنيته في أحلامي
    ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي
    السفن!!
    أيتهاالغالية!!
    فرحة قدومكِ اليوم
    هي كفرحة لقائنا لأول مرة
    ولكن ...
    في تلك السنوات الماضية
    كان العالم
    من حولناأجمل
    عطرت الأشواق كل لحضاتنا
    ضحكاتنا ..
    حلمنا الرائع الذي كان
    الأمل الوحيد
    الذي وددت ُأن يجمعنا (أنا وأنتِ)
    وإلى الأبد
    وكثرة تمسكنا بحلمنا زرع
    في قلبنا ((الأمل))
    الذي كان بالفعل الأمل الخالد
    الذي تمناه كل حبيب ولكن
    تباً للمستحيل
    تباً للمستحيل
    قد أبعدني عن "حبك" وإلى الأبد
    أعلم بأن قسمة الحياة بأن نفترق
    ولكن ليس برغبة منا
    لكنهم هم من فرقونا عن بعض
    كان حلمي معكِ كبيراً
    لا تعلمين كم كنت "أحبك"
    وحبك مزروع في شرايني
    أعلمي يا من تقرئين
    خواطري الحزينة
    هو بأنني لم أخنكِ أبداً
    أعلم بأنكِ حزينة
    وأنني مثلك
    أرادوا لنا الفراق
    لمعرفتهم بإخلاصي لكِ
    ولشدة تعلقكِ بي
    وبكثرة حبي لكِ
    ولكثرة تمسككِ بي
    ولكنني لما أنساهم أبداً ..
    ولم أنساكِ أبداً
    صورتكِ ما زالت مرسومة في
    قلبي !!
    وعيناي لا تكفان من الدموع عليك
    تقديراً لإخلاصي لكِ
    وسبب "إعاقتي" اليوم ليس
    لأنني لا أستطيع الحراك
    ولكن (فراقكِ عني) هو ما أعاقني
    والصدمة التي كنت خائفاً منها
    قد تحققت
    حبيبتي!!
    لا تلوميني
    ولا تهتمي ليّ اليوم
    فحياتكِ اليوم تختلف
    عن الأمس الماضي
    وددت لكِ السعادة الأبدية
    رغماً عني
    لعلمي بان السعادة لا يكملها أحداً
    سوانا..
    أعلم بأن "حبك" ما زال ينبض
    كذلك أنا
    ولكن حياتك اليوم
    أفضل ...
    إنني سعيداً جداً بأنني
    رأيتك وأنتِ بخير
    ولكنني لستُ أسفاً لإعاقتي
    لأنني مازلت متيقنا
    بأن الله كريم وبأنني
    سأعيش كمثل أي إنسان
    عادي
    ولعلمي بأن هناك مليار مثلك
    تسكنهم طيبتك
    خُلقك ..
    جمالك..
    يفرق فقط طباعك الجميلة ..
    حبيبتي !!
    عند رحيلك عني
    لا تعلمين كم كانت الحياة
    من بعدك صعبة
    وكان المكان كئيباً بدونك
    فلا أحداً يسمعني بعدك
    ولا أحداً يقاسمني أوقاتي
    ولكن لا يسعني سوى أن أقول
    لكِ موفقة دوماً
    يا حبيبتي !!

    * * * *
    بعد (10) سنوات
    من قدومك إلى الوطن
    أعلم بأنك لم تنسينني أبداً
    كذالك أنا
    قدومك قد أخلد في روحي
    بريقاً ..
    ليس لشئ وإنما لعلمي
    بأنكِ بخير
    جئتي لترسمي البسمة
    على قلبك
    ولتطمئني حواسك بالمجيء
    ولكنكِ تأخرتي كثيراً
    يا حبيبتي !!
    فأنا اليوم أصبحتُ بقايا
    إنسان ..
    قد حطمه "حبك" القاني
    وبقايا أسباب
    ولكنني لم أتغير أبداً
    فحبك مزروع في أوقاتي
    جئتي لتعمري وجداني بحبك
    ولكنكِ تأخرتي كثيراً
    لا أحملك غلطة عمرنا
    ولكن الله يسامح من كان
    السبب !!





    وفي أخر المطاف :



    قد قدرك "قلبي" ليّ لتأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ليُقدرك القدر لغيري وأتي المستحيل عائقاً عليّ ليفرض مستحيلاته على حبي !!

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 4:28 pm